في أبريل (نيسان) عام 2016 كشفت تسريبات «أوراق بنما» وهي نتاج تعاون بين مؤسسات إعلامية كثيرة حول العالم، كثيرًا من المعلومات عن الثروات التي يخفيها سياسيون ورجال أعمال ومشاهير في الملاذات الضريبية المختلفة للتهرب من الضرائب، أو لإخفاء ملكيتهم للأصول في الخارج، وفي نوفمبر (تشرين الثاني) عام 2017 ظهرت تسريبات «أوراق الجنة» التي كشفت كثيرًا من أسرار الثروة الخفية لنخبة العالم.

وقبل أيام ظهرت إلى العلن تسريبات جديدة عُرفت بـ«بوثائق باندورا»، التي تشمل قرابة 12 مليون وثيقة، عن سياسيين ورجال أعمال ومشاهير، واستخدمت فيها بيانات مسربة لشركات «أوف شور» حول العالم، ولم تخلُ أيٌّ من المحطات الثلاث للتسريبات من شخصيات عربية بازرة: سياسيون ورجال أعمال ومشاهير، وهم الذين يسلط هذا التقرير الضوء عليهم.

السعودية.. الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود 

ظهر اسم الملك سلمان بن عبد العزيز، الذي تولى الحكم منذ عام 2015، في تسريبات أوراق بنما، إذ أشارت التسريبات حينذاك إلى أنَّ للملك «دورًا غير محدد» في شركة في «لوكسومبورج»، والتي تملك بدورها شركتي «أوف شور» في جزر العذراء البريطانية.

Embed from Getty Images

الملك سلمان بن عبد العزيز

وحصلت إحدى هاتين الشركتين عام 2009 على رهن عقاري، بقيمة 26 مليون دولار لشراء عقارات فارهة في لندن، بينما حصلت الأخرى على رهن آخر بقيمة ثمانية ملايين دولار للغرض نفسه، وذكرت أوراق بنما اسم الملك سلمان بوصفه المستخدم الأساسي ليخت مسمى على اسم قصره في الرياض، ومسجل في لندن بواسطة شركة «أوف شور» بجزر العذراء البريطانية.

الإمارات.. الشيخ خليفة بن زايد والشيخ محمد بن راشد

الشيخ خليفة بن زايد رئيس دولة الإمارات، وأحد أغنى الرجال في العالم، وأسخاهم في تقديم التبرعات، إذ قدَّم تبرعًا بـ150 مليون دولار لمركز سرطان تابع لإحدى جامعات ولاية تكساس في الولايات المتحدة الأمريكية، ظهر اسمه في أوراق بنما التي أثبتت ملكيته مع زوجته وأبنائه لـ30 شركة في جزر العذراء البريطانية.

وتمكَّن الشيخ خليفة من خلال تلك الشركات من أن يمتلك عقارات سكنية فاخرة وتجارية، في مناطق مختلفة في لندن، تبلغ قيمتها مجتمعة 1.7 مليارات دولار، وقد جرى تمويل شرائه لهذه العقارات عن طريق قروض من فرع بنك أبو ظبي في لندن، والبنك الملكي في إسكتلندا.

Embed from Getty Images

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم

أما رئيس الوزراء ونائب رئيس دولة الإمارات وحاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم فيمتلك الحصة الأكبر من شركتين إماراتيتين ضخمتين، هما شركة «عالم دبي» وشركة «دبي القابضة»، وكذلك يمتلك الشيخ عقارات فارهة في أوروبا، عن طريق شركات «أوف شور» في ملاذات ضريبية، وهو من أكبر ملاك الأراضي في المملكة المتحدة

لم يظهر اسم الشيخ محمد في التسريبين السابقين، إلا أن تسريبات باندورا الأخيرة كشفت ارتباطه بثلاث شركات أوف شور، بشكل غير مباشر، إذ يملك الأمير الحصة الأكبر من أسهم شركة «دبي القابضة»، وهي الشركة المالكة لشركة إماراتية أخرى «آكسيوم»، والتي امتلكت بدورها حصصًا بثلاث شركات «أوف شور» حول العالم، اثنتان منهما في جزر العذراء البريطانية، وقد جرى تصفيتهما تمامًا، بالإضافة إلى شركة أخيرة في جزر البهاما، أوقف عملها دون تصفيتها حتى الآن، واستُخدمت الشركات الثلاث لتوسيع مجال أعمال شركة «آكسيوم» التي تعمل في مجال بيع وتصنيع الهواتف المحمولة.

الأردن.. الملك عبد الله والملكة نور وثلاثة رؤساء وزراء عيَّنهم

على عكس دول الخليج، يحكم الملك عبد الله الثاني بلدًا صغيرًا بموارد قليلة ويعيش في أزمة اقتصادية منذ سنوات، ويعتمد الأردن على المنح والديون الخارجية لمساعدته في أزمته، ورغم أن حكومته تنتهج رسميًا سياسة «مكافحة الفساد والتهرب الضريبي» فإن الملك ظهر اسمه في تسريبات وثائق باندورا لارتباطه بـ36 شركة وهمية، استخدمها لشراء عقارات فارهة في الولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، تبلغ قيمتها مجتمعة 106 ملايين دولار.

Embed from Getty Images

الملك عبد الله الثاني

واستخدم الملك عبد الله الثاني خبراء ماليين ومحامين أجانب، لإخفاء ارتباطه بالشركات الوهمية، إلا أن التسريبات كشفت علاقة الملك بهذه الشركات الوهمية، بالإضافة لارتباطها بشخصيات مقربة منه، مثل ابنه الأمير حسين ولي العهد الأردني.

وفي المقابل، ردَّت الجهات الرسمية في الأردن على التسريبات بأن الملك يملك بالفعل أصولًا وعقاراتٍ في الخارج، إلا أن هذه العقارات اشتراها الملك من ثروته الشخصية، وبما أن الملك معفى من دفع الضرائب في الأردن، فإن استخدام شركات «أوف شور» وشركات تتخذ الملاذات الضريبية موقعًا لها كان بهدف الخصوصية بحسب البيان الرسمي، وليس التهرب الضريبي أو إخفاءها عن أحد.

وشملت التسريبات ثلاثة رؤساء وزراء سابقين في الأردن، علمًا بأن رؤساء الوزراء يختارهم الملك بشكلٍ مباشرٍ؛ إذ ورد في تسريبات باندورا اسم رئيس وزراء الأردن الأسبق؛ نادر الذهبي، الذي تولى رئاسة وزراء الأردن بين عامي 2007-2009، وتظهر التسريبات ارتباطه بشركة «أوف شور» في جزر العذراء البريطانية، وإدارته لها، بينما تظهر الوثائق ملكية ابنه أمجد للشركة.

وتشمل الوثائق المسربة رئيس وزراء آخر هو عبد الكريم الكباريتي، الذي تولى رئاسة الوزراء في الأردن عام 1996، واستمرت حكومته سنة واحدة، وتظهر ارتباطه بشركتي «أوف شور» استثماريتين في جزء العذراء البريطانية، وهو مدير إحداهما ومالك للأخرى.

بينما أظهرت تسريبات أوراق بنما اسم رئيس وزراء سابق آخر هو علي أبو الراغب، الذي تولى منصب رئاسة الوزراء عام 2000، واستقال من منصبه عام 2003، وكشفت التسريبات أن أبا الراغب، وقبل أشهر من استقالته من منصبه رئيسًا للحكومة، تولى مع زوجته إدارة شركة في جزر العذراء البريطانية تملك حسابًا في البنك العربي في سويسرا، وقد جرى تعليق عمل الشركة عام 2008، وفي العام نفسه أصبح أبو الراغب مديرًا لشركة أخرى في جزر العذراء، وكذلك شملت التسريبات تورط أبنائه في إدارة عدة شركات «أوف شور» أخرى.

أما الملكة نور الحسين، وهي زوجة ملك الأردن السابق الملك حسين، ووالدة الأمير حمزة، الذي ارتبط اسمه في الفترة الأخيرة بمحاولة انقلاب فاشلة على حكم أخيه الملك عبد الله الثاني، فقد أظهرت تسريبات أوراق الجنة أنها مالكة ومستفيدة من أصول مالية مختلفة، يُقدر أحدها بـ40 مليون دولار، والآخر بـ18.7 ملايين دولار، كما تمتلك عقارًا فارهًا في بريطانيا هو محل إقامتها الحالي، كما تشير التسريبات إلى لجوء الملكة إلى تكتيكات مالية وقانونية بهدف تخفيض ضريبة الورثة على أملاكها.

لبنان.. نجيب ميقاتي وحسان دياب وآخرون

لا يمر لبنان بأزمة اقتصادية فقط كما هو الحال في الأردن، بل يشهد البلد انهيارًا اقتصاديًّا، وأوضاعًا معيشية صعبة، ورغم ذلك كان للساسة ورجال الأعمال اللبنانيين حظ واسع من تسريبات باندورا، بينما لم تذكر التسريبات السابقة أي شخصية سياسية لبنانية بارزة.

وقد تضمنت وثائق باندورا تسريبات عن رئيس الوزراء اللبناني الحالي، نجيب ميقاتي، وهو رجل أعمال وبليونير، مثَّل طرابلس في البرلمان، وشغل منصبًا وزاريًّا في السابق، وقد ظهر اسمه في التسريبات التي تظهر علاقته بشركات أوف شور، وعلاقة ابنه أيضًا بشركات أخرى.

Embed from Getty Images

نجيب ميقاتي رئيس الوزراء اللبناني
وتظهر التسريبات أن ميقاتي وعن طريق مجموعة «M1» التي يملكها، سهَّل أعمال شركة «أوف شور» أخرى يملكها في بنما، وتشير إلى استخدامه الشركة البنمية لشراء عقار في موناكو، تبلغ قيمته 10 ملايين دولار، وتظهر التسريبات أن ابنه ماهر ميقاتي مدير لشركتين في جزر العذراء البريطانية، استخدمتهما مجموعة أبيه لشراء مكتب في لندن.

أما رئيس الوزراء السابق حسان دياب، وهو أكاديمي دخل مجال السياسة عام 2011، بعد توليه منصب وزير التعليم حتى عام 2014، وفي عام 2019 جرى تعيينه رئيسًا للوزراء، ليستقيل في العام اللاحق إثر انفجار بيروت، الذي يعد أحد أكبر الانفجارات غير النووية في التاريخ، تشير تسريبات باندورا إلى أنه بعد مغادرته لمنصب وزير التعليم، وتحديدًا في عام 2015، شارك في تأسيس شركة شركة أوفشور وهمية اسمها «eFuturetech Services Ltd» مع رجال أعمال لبنانيين آخرين، وهي مسجلة في جزر العذراء.

البحرين.. الشيخ خليفة سلمان آل خليفة 

هو رئيس وزراء البحرين السابق، وأطول من استلم حكومة في العالم منذ عام 1971 وحتى وفاته عام 2020، وقد ظهر اسمه في تسريبات «أوراق باندورا»، التي أظهرت امتلاكه لشركة وهمية في جزر العذراء البريطانية، تمتلك أصولًا قيمتها 60 مليون دولار، وتذكر ملاحظة خطية على إحدى الوثائق المسربة أنه قد جرى تمويلها من ثروة العائلة المالكة في البحرين.

قطر.. الأسرة الحاكمة حاضرة

تولى الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني حكم قطر بين عامي 1995-2013، وظهر اسمه في أوراق بنما، ففي عام 2014 تواصل محامٍ من لوكسمبورج مع شركة «Mossack Foseca» لشراء شركة مسجلة في جزر العذراء البريطانية لصالح الشيخ حمد، وبعد استحواذ الشيخ عليها امتلكت الشركة حسابًا بنكيًّا في لوكسمبورج، وأسهمًا في شركات جنوب أفريقيا.

Embed from Getty Images
الشيخ تميم بن حمد آل ثاني حاكم قطر
أما الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، حاكم قطر منذ عام 2013، فقد ظهر اسمه في باندورا التي كشفت ارتباطه بشركتين مسجلتين في جزر العذراء البريطانية، تمتلكان عقارات فارهة في لندن تبلغ قيمتها 187 مليون دولار.
ولا يملك الشيخ تميم هذه الشركات مباشرة، بل عن طريق شركة «Golden Satellite» التي تملكها شركة قطرية أُسست عام 2015، عن طريق أعضاء في مكتب الأمير، وتملك «Golden Satellite» بدورها إحدى شركات جزر العذراء البريطانية، التي تمتلك عقارًا في لندن بقيمة 110 ملايين دولار يعرف باسم «Cornwall Terrace1» وهو جزء من مجموعة عقارات تعرف باسم «Cornwall Terrace 1,2,3» الفارهة في لندن.

عربي

منذ شهرين
«ميدل إيست آي»: من هم قادة الشرق الأوسط الذين كشفت عنهم وثائق باندورا؟

أما الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني، وهو رئيس وزراء قطر السابق، ورجل أعمال وبليونير، فقد ظهر اسمه في كل من أوراق بنما ووثائق باندورا، وأظهرت تسريبات «أوراق بنما» أن الشيخ حمد بن جاسم اشترى شركة «أوف شور» في جزر العذراء البريطانية، بالإضافة إلى ثلاث شركات أخرى في جزر البهاما.

وقد تملَّك الشيخ حمد بن جاسم أسهمًا في موانئ في إسبانيا، بالإضافة إلى مواقع لإرساء وإدارة يخته الذي تقدر قيمته بـ300 مليون دولار، وقد جرى حل هذه الشركات بعد سنوات قليلة، وكذلك تظهر التسريبات ملكية آل ثاني لشركات أخرى في بنما استُخدمت في فتح حسابات بنكية في لوكسمبورج.

وتظهر تسريبات أوراق باندورا أن الشيخ حمد ما زال يستخدم شركات «أوف شور» بهدف الاستثمار وإدارة الثروة، والحفاظ على مصالح عائلية في الخارج، وأظهرت التسريبات الجديدة ارتباط الشيخ حمد بشركتين فاعلتين حاليًا، إحداهما في جزر كايمان، والأخرى في بنما، وتهدف هذه الشركات لإنشاء ودائع بنكية للحفاظ على جزء من ثروته لعائلته من بعده.

المغرب.. الأميرة للَّا حسناء 

الأميرة للَّا خسناء هي الأخت الصغرى للملك المغربي محمد السادس، الذي تقدر ثروته بـ5.7 مليار دولار ورغم ابتعادها عن السياسة فإنها تتولى إدارة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، وتعمل في مجال المال والأعمال بالدرجة الأولى.

Embed from Getty Images
للا حسناء
ظهر اسم للَّا حسناء في تسريبات باندورا، وتشير الوثائق إلى امتلاكها شركة وهمية في جزر العذراء البريطانية، والتي اشترت عقارًا فارهًا في لندن تقدر قيمته بـ11 مليون دولار، وتذكر الوثائق المسربة أن الشراء كان ممولًا من ثروة العائلة المالكة في المغرب.

العراق: رئيس الوزراء السابق إياد علاوي 

كان إياد علاوي عضوًا فاعلًا في حزب البعث حتى عام 1971، إلا أنه استقال من الحزب وأصبح معارضًا لحكم صدام حسين، ليتعرض لمحاولة اغتيال عام 1978، وقد طوَّر علاوي علاقات مع أجهزة الاستخبارات الأمريكية والبريطانية عندما كان منفيًّا، وعاد إلى العراق بعد الغزو الأمريكي ليشغل منصب رئيس الوزراء عام 2004، وشغل منصب نائب الرئيس بين عامي 2014-2015.
Embed from Getty Images
إياد علاوي

ظهر اسم إياد علاوي في تسريبات بنما، التي ذكرت ملكيته لشركة بنمية منذ عام 1985، بمشاركة آخرين عملوا مديرين للشركة، ثم جرى تسجيله مالكًا وحيدًا للشركة عام 2000، وقد جرى حلها لاحقًا في عام 2013، واشترت الشركة بيتًا له في بريطانيا، بلغت قيمته 1.5 مليون دولار، كما أظهرت التسريبات علاقته بشركة «أوف شور» أخرى في جزء العذراء، تملك عقارًا في لندن.

سوريا.. رامي مخلوف

يُعرف رامي مخلوف، بأنه الرجل الأغنى في سوريا، وهو قريب رئيس النظام السوري بشار الأسد، إلا أنه قد حدثت خلافات بينهما مؤخرًا، وأظهرت أوراق الجنة أنه كان لرامي مخلوف أسهم في أربع شركات لبنانية، أسست في الأعوام التي شهدت وجود الجيش السوري داخل الأراضي اللبنانية، والذي انتهى عام 2005 على إثر اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق، رفيق الحريري.
وفي إحدى الوثائق المُسربة في أوراق بنما ظهرت علاقته هو وأخيه حافظ مخلوف بشركات «أوف شور» في جزر العذراء البريطانية، والتي امتلك من خلالها شركات في سوريا وغيرها من الدول، وأشارت التسريبات أيضًا إلى ارتباط اسم مخلوف باتهامات مختلفة بالفساد والرشوة وغسيل الأموال.

الكويت.. الأمير صباح الأحمد الصباح 

أظهر تقرير مؤسسة «أريج ARIJ» للصحافة الاستقاصية، ضمن مشاركتها في تحقيقات وثائق باندورا، ملكية الأمير الراحل صباح الأحمد الصباح لشركة «كيبكو KIPCO» القابضة، والتي تعمل في مجال التجارة، مع إثبات ملكية شيوخ كويتيين آخرين من العائلة الحاكمة لأسهم في الشركة.
Embed from Getty Images
الأمير الراحل صباح الأحمد الصباح
وهما الأمير السابق صباح الجابر الصباح، وولي العهد الحالي مشعل الجابر الصباح، ونجل الأمير الأكبر الشيخ ناصر الصباح، وحفيدة الأمير الراحل فتوح ناصر صباح الأحمد، والشيخ حمد صباح الأحمد رئيس مجلس إدارة الشركة، وغيرهم من العائلة الحاكمة والساسة ورجال الأعمال الكويتيين.

أمريكا.. وزير الخارجية السابق ريكس تيلرسون

رجل أعمال أمريكي، دخل مجال العمل السياسي بتعيينه وزيرًا لخارجية الولايات المتحدة الأمريكية عام 2017، ضمن إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، وقد أظهرت تسريبات أوراق الجنة أن تيلرسون كان مديرًا لشركة «أوف شور» في برمودا، أنشئت لاستخراج النفط والغاز من منطقة مأرب في اليمن، ووفقًا للوثائق فقد عملت هذه الشركة ضمن اتفاقيات شراكة إنتاجية مع أطراف أخرى، بينها شركة توتال الفرنسية وشركة حكومية يمنية.

بريطانيا.. رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير 

وهو قائد سابق لحزب العمال، ورئيس وزراء بريطانيا الأسبق بين عامي 1997-2007، ظهر اسمه في وثائق أوراق باندورا التي تشير إلى تسجيله مع زوجته شركة بريطانية عام 2017، اشترت شركة في جزر العذراء البريطانية في العام نفسه، والتي تمتلك مبنى في بريطانيا تبلغ قيمته 8.8 مليون دولار، بعد أن كانت هذه الشركة تابعة لشركة مملوكة لوزير بحريني، وعن طريق امتلاك المبنى بهذه الطريقة، تمكن بلير من تجنب دفع ضرائب عقارية.

إسرائيل.. محافظ القدس السابق نير بركات 

عمل نير بركات محافظًا لمدينة القدس بين عامي 2008-2018، وخدم بصفته نائبًا في الكنيست الإسرائيلي، وهو من أغنى السياسيين الإسرائيليين، إذ تقدر ثروته بـ139 مليون دولار، وتظهر تسريبات باندورا امتلاك بركات أسهمًا في شركة وهمية مسجلة في جزر العذراء تملك عدة شركات تابعة لمنصة «eToro» للتداول المالي، كما تملك زوجته حصة صغيرة بشكل غير مباشر في شركة مسجلة في جزر العذراء.

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد